الخميس، 19 مايو، 2011

لا يا شباب...

هناك لا شك كثير من الشباب يتمتعون رغم صغر سنهم برجاحه العقل و الحكمة كما هناك كثيرون يتمتعون بالشجاعة و الحماس الحديث هنا موجه لمن سيطر عليه غضبه।أكيد كل منا جزء من المشهد الحادث في بلادنا و كلنا الوطن غالي علينا و المعتقلين جزء من أكبادنا و لكن هل ينفع الحق دون حكمة أقصد لن نكون ذوي نفع للوطن إذا لم تتحلى بالحكمة।



كلنا مع خروج المعتقلين وكلنا مع حرية التعبير و لا شك أنا غير مرتاحين لوجود الجيش و لا لنزوله و بعضا من تصرفاته و لكن هذا لا يعني أن التعنت و التشدد سيعود بالنفع قد نغضب من أخوتنا ولكن يظل أخي أخي مهما أختلفت معه و يظل دفع الضرر مقدم على جلب المصلحة،يجب أن نتمتع بضبط النفس ونتذكر في الشأن العام تصرف الفرد يعني نفعا عاما أو ضررا عاما।


لا شك أبدا في محبة الشباب لوطنهم و لا في ولائهم لجلالة السلطان-حفظه الله- و أعلم أن كثير من الجُمل تستفز كثيرا من الشباب و لكن لأجل عمان لأجل هذا الوطن و لأجل هذا القائد المصلح الباني و لأجل أن نصل لبر أمان يجب أن نتحلى بضبط النفس।





المعتصمون الذين حافظوا على سلمية اعتصامهم ثلاثة أشهر لا يقبل منهم و لا منكم أي دعوا في غير ذلك و ليحفظ الله أوطننا و سلطاننا و أني على يقين أن القادم أجمل مما يمكن أن نتخيل و أن عمان بخير।